آخر الأخبار اعتماداً على وثائق مسربة.. تحقيق جديد يكشف تورط أميركا بمشاريع بيولوجية عسكرية في أوكرانيا صناعة المعلومات الإلكترونية في الصين تحقق نمواً مطرداً الحكومة الأرمينية: أكثر من 100 ألف شخص غادروا إقليم قره باغ منذ عملية أذربيجان العسكرية الأمم المتحدة: العنصرية الممنهجة وإرث العبودية ‏لا يزالان منتشرين في السجون الأمريكية السفير عبد الهادي يبحث مع القائم بالأعمال العراقي لدى سوريا مستجدات القضية الفلسطينية السفير عبد الهادي يطلع سفير الصين على الجهود المبذولة لوقف الحرب في غزة وآخر مستجدات الأوضاع في فلسطين المدير العام ... الدكتور مصطفى زقوت قسم الأخبار ... محمد نذير جبر الجولان بوابة القدس ... بقلم عبدالحميد شمالي شهر نيسان .. فلسطينيا السفير عبد الهادي وزير خارجية الامارت يلقن نتنياهو درساً في أدب العلاقات الدولية بمناسبة اليوم العالمي للسلامة والصحة المهنية… فعاليات متنوعة في وزارة النفط ومؤسساتها استهداف آليات وعربات مصفحة للإرهابيين في ريفي حلب وإدلب وإسقاط مسيرات لهم في ريف اللاذقية انطلاق أعمال مؤتمر العمل العربي في بغداد بمشاركة سورية قراءة في فيلم ضوء القمر للمخرج والسيناريست _ محمد شامية مدير عام مؤسسة محمد حميد يمنح جوائزاً للفائزين في مسابقة مساحة للحلم في ثقافي سجن دمشق المركزي الوجود التاريخي والأحقية الدينية للصهاينة في فلسطين...بقلم جُمانة صالح الاتحاد الأوروبي يحث “تيك توك” على “تسريع” امتثاله لقواعد جديدة قراءة في مسلسل "برلين" ...السيناريست محمد شامية اختتام دورة الإعداد الصحفي الشامل في معهد الإعداد الإعلامي ذهبية وبرونزية لسورية في منافسات كرة الطاولة في دورة الألعاب العربية للأندية للسيدات الصين تدعو المجتمع الدولي إلى لعب دور بنّاء لضمان الاستقرار في الشرق الأوسط الرباع السوري معن أسعد يحرز ذهبية بطولة آسيا قاليباف: الشعب الإيراني وجه للعدو الصهيوني صفعة قوية كتاب نقشٌ على حَجر اتقاد الذات الفلسطينية .. الشوك ورحيق العنب كتاب جديد للباحث والإعلامي الفلسطيني علي بدوان دعوة... لحضور محاضرة محاضرة بعنوان نشوف الزلال وطرق التخفيف من آثاره دعوة ... لحضور أمسية أدبية فنية بعنوان آيات دمشقية الصحة العالمية: متحور كورونا الجديد أكثر قابلية للانتقال ارتفاع أسعار النفط الصحة تطلق حملة تطعيم وطنية ضد فيروس كورونا بمختلف المحافظات مدير صناعة حلب: تشميل الإسمنت الأبيض بإحلال المستوردات خطوة مهمة لمرحلة إعادة الإعمار ندوة ومعرض للكروشية يوم الاحد ٢٨ نيسان للفنانة أمل الحفار والاستاذ محمد حسام الكاظمي اتحاد كتاب وصحفيي فلسطين يحتفي بأحد إبداعات المسرحي سمير المطرود بلا عنوان... بقلم محمد نذير جبر تحيَّة...بقلم محمد طارق الفرا
<

الفرص في حياة الشباب.. بين الاستعداد والامداد ... بقلم د. عبادة دعدوش

مبوب / مدونات












xx

بقلم:  د. عبادة دعدوش في 4/26/2023

استعدادنا أمام الفرص التي تتيحها الحياة مسألة غاية في الأهمية خاصة للشبان والشابات ، فكيف بكون هذا الاستعداد وهل هناك أنواع للاستعداد ؟ وبماذا يختلف عن القدرة ؟


 

يقال بمقدار الاستعداد يكون الإمداد لكن هل فكرنا بمصدر أو بمصطلح الاستعداد سابقاً ما هو؟!
الاستعداد:هو المرونة التي تتوفر عند الشخص لعمل نشاط ما بغض النظر عن نوع النشاط جسدي كان أم عقلي. كما أنه يعني الميل إلى التعلم بسهولة وسرعة وعلى قدر ذلك الميل تكون النتيجة التي يأمل الفرد الوصول إليها 
لذلك نقول " على قدر الاستعداد يكون الإمداد " على قدر ما يمتلك الفرد من مرونة وعزيمة لقابلية التعلم والاستمرار باجتهاد تكون الثمرة المعنوية والمادية. 
للاستعداد أنواع منها:
استعداد مهني واستعداد مواهب 
الاستعداد المهني: هو ما يعمل عليه الفرد لتطوير مهاراته العملية حتى يكون جاهز للحصول على فرصة عمل مناسبة او ليعمل في مهنة معينة.
اما استعداد المواهب: فهو جميع ما يخص الموهبة وما يميل إليه الفرد في وقت فراغه ولعل حضوره هنا لدورات تدريبية هو بمثابة الإستعداد حتى يتقنها كمهارة ويتفوق بها.
يوجد لدينا مصطلح آخر قريب من الاستعداد وهو القدرة لكن هناك فرق بينهما لنرى ما هو:
إن الإستعداد كما وضحنا سابقا ً هو المرونة المتوفرة لدى الفرد لعمل نشاط معين والتي قد تُظهر لديه مواهب فطرية كامنة تنتظر ظروف مناسبة تساعدها على الظهور. 
اما القدرة فهي ما يستطيع ويقدر على فعله الفرد وما يمكنه القيام به فعلياً أي ما يمكنه تقديمه بشكل ملموس استناداً على ما تعلمه. لذا الفرد يكون مستعد ثم قادر 
ليتبين هنا أن القدرة ليست صفة فطرية بل هي مكتسبة لأنه قد يكون لدى الفرد استعداد لكن لا يوجد قدرة .
كيف يستعد الفرد للتعلم؟
إن الاستعداد للتعلم يشير إلى مدى بحث الفرد عن المعرفة اللازمة في المجال الذي يرغبه والعمل على تغيير سلوكه وأهم الخطوات هنا:
الاستعداد النفسي
تنظيم الوقت
التعود على النشاط
التشجيع على الاستمرار 
الاستعداد البدني
معرفة نقاط القوة والضعف والعمل عليها : التدوين ، عمل مخطط وجدول زمني.
ولعل أهم ما قد يفعله هنا المستعد أن يبدأ بالسعي والإيمان 
" فليس للإنسان إلا ما سعى "
السعي المستمر وإيمانه بنفسه وبربه وقدراته وبالآخرين .
وفي الختام أرى أن الاستعداد هو موجود بشكل فطري لدى كل فرد لكن العوامل المحيطة ومدى عزيمته لظهوره هو الفاصل بين ما يريد وما يريده له الآخرين. 
أن تكون مستعد فأنت مستعد لكن لماذا وإلى أي طريق تريد توجيه هذا الاستعداد أنت من يحدد. تستطيع إيقاظ استعدادك أولا بالاعتراف به وأنت المسؤول عن النتيجة لأنه بمقدار العمل يكون الإنجاز.

..........


أخبار مشابهة